من نحن

شبكة التعليم عتيد هي شركة للمصلحة العامة (مؤسسة دون أهداف ربحية) متخصصة في إدارة وتشغيل مؤسسات تعليمية. تدير شبكة  عتيد  في السنة التعليمية 2016- 2017، 38 مؤسسة تعليمية تشمل مدارس ثانوية ومدارس إعدادية، قرى الشبيبة، مركز تكنولوجي ومركز جماهيري، الموزعة قطريا  من مرتفعات الجولان في الشمال وحتى ديمونا في الجنوب. مؤسسات الشبكة تغطي كامل مجموعة المواضيع التعليمية في إسرائيل، مع التركيز على التعليم التكنولوجي .

بالإضافة إلى الأطر التعليمية الأخرى المتنوعة، تدير شبكة عتيد أيضا برنامج هيلا (تعليم أسس الدراسات التكميلية) – يتواجد البرنامج تحت مسؤولية مدير المجتمع والشبيبة  في وزارة التربية والتعليم. 1,300 معلم ومرشد ضمن برنامج هيلا هم من أفضل موظفي هيئة التدريس وغني عن القول أنهم يعملون ليلا ونهارا من أجل هؤلاء الشبيبة، الذين لم يتمكنوا من الاندماج في أطر التعليم الرسمي.

يتعلم في الأطر التعليمية المتواجدة تحت إدارة الشبكة حوالي 22,000 طالب من جميع الفئات، وتوظف الشبكة  أكثر من 3000 عامل تدريس ومدراء.

رؤيا شبكة عتيد هو قيادة تربية أخلاقية، علمية، تكنولوجية، والتي تنعكس بتطبيق مفهوم تربوي يمكن كل طالب من الحصول على أقصى قدر من الفرص لتنمية وتحقيق طاقاته الكامنة. كل هذا من أجل ضمان مستقبله، ومن أجل تحقيق مواهبه وميوله. التجربة الغنية لشبكة عتيد بإدارة مؤسسات تعليمية تظهر لنا انه يمكن أن ننمي في الطلاب الفضول الفكري والدافع للنجاح في التعليم، بحيث يمكن لكل واحد التفوق وفقا لقدرته ومؤهلاته.

 لقد تلقت مؤسسات شبكة عتيد على مدى السنوات العديد من الجوائز، بما في ذلك المركزين الأول والثاني في مسابقة السايبر الإسرائيلية، جائزة التعليم اللوائي للتعليم الرسمي- المتدين، جائزة رئيس الدولة للعلوم، جائزة وزير المواصلات، المركز الأول في المسابقات الدولية والوطنية في مواضيع علم الأحياء والهندسة، والعلوم، و-Debate. لقد استطاعت المدارس المتواجدة تحت إدارة عتيد في السنوات الأخيرة أن تدخل إلى قائمة المؤسسات التعليمية المتفوقة في الإنجازات الأخلاقية- الاجتماعية في وزارة التربية والتعليم. أهمية هذا الإنجاز هو أن هذه المدارس قامت بأنشطة واسعة في الموضوع الأخلاقي – الاجتماعي،  منع هروب الأولاد من المدرسة، دمج طلاب التربية الخاصة، والاستعداد لخدمة مهمة في جيش الدفاع الإسرائيلي والمساهمة في المجتمع.